الحياة برس - بينت دراسة حديثة أن على الأشخاص المدخنين وقف التدخين قبل إجراء العمليات بأربع أسابيع على الأقل ليقللوا من اصابتهم بمضاعفات بعد العملية.
وأشارت إلى أن الاقلاع عن التدخين قبل الخضوع للعملية الجراحية يؤثر بشكل إيجابي على صحة المريض، ولكن لا يمكن الجزم بالموعد المحدد للاقلاع عنه قبل العملية.
مبينة أن أدلة جديدة كشفت أن المدخنين الذين يقلعون عن التدخين قبل حوالي 4 أسابيع أو أكثر من العملية الجراحية يواجهون خطر مضاعفات أدنى. 
وأوضحت المنظمة أن هؤلاء الأشخاص يتعافون بصورة أفضل بعد 6 أشهر من العملية مقارنة بأولئك الذين لم يتوقفوا عن التدخين، وان كل أسبوع إضافي بلا تبغ يحسن الوضع الصحي للمريض بنسبة 19 % عبر تحسين الدورة الدموية.
وأشارت المنظمة الى أن جسم الإنسان بعد العملية يجند كل طاقاته لمعالجة الالتهابات المحتملة ومكافحتها، وهو مسار يزيد الحاجة للأكسجين ويعمل النيكوتين الموجود في السجائر على تقليص مستويات الاكسجين.