الحياة برس - قال أطباء صينيون أن فيروس كورونا يترك خلفه في أجساد المتعافين عواقب وخيمة.
وكشفوا أن المتعافين من الفيروس يعانون بعد الشفاء من ضعف في وظائف الرئة والإختناق عند المشي بسرعة.
وقالت مديرة مركز الأمراض المعدية في مستشفى الأميرة مارغريت " أوين زينغ "، أن هذا الإستنتاج تم التوصل إليه بعد دراسة 12 مريضاً تعافوا، فلم يعد بمقدور إثنين أو ثلاثة منهم القيام بما كانوا يقومون به في السابق، مثل المشي بسرعة، فيما تبين عن 9 أشخاص تلف في الأعضاء الداخلية.
وأضافت: "سيخضع المرضى لمزيد من الفحص، للتأكد من النتائج التي تم اكتشافها لتحديد مدى ضعف وظائفهم الرئوية. بالإضافة إلى ذلك، يبقى أن نرى كيف يمكن أن تنعكس تأثيرات COVID-19 على المدى الطويل على الرئتين".
ونصحت الأخصائية المتعافين من الفيروس بأداء تمارين لتحفيز نظام القلب والأوعية الدموية من خلال ممارسة السباحة كمثال، وهو أمر سيساعدعلى تعافي الرئتين.