الحياة برس - قدمت النجمة العالمية ريهانا إعتذاراً على إستخدامها حديث نبوي شرف، خلال عرض أزيائها الجديد الذي جاء بالتعاون مع Fenty.
وكتبت ريهانا:"أنا أتحمل المسؤولية الكاملة لإهمالي و تقصيري في البحث و التدقيق أكثر بمعاني الكلمات التي استخدمتها في أغنيتي .. كما أود أن أشكر كل الذين أخذوا من وقتهم ليشرحوا لي ما فعلت .. أعدكم أنه ستتم إزالة الأغنية بشكل كامل من مختلف مواقع و منصات الاستماع بأسرع وقت ممكن".
وأكدت ريهانا أنها لم تكن تعرف دلالة هذا الكلام متمنية أن لا يكون الناس قد ظنوا أنها تعمدت ذلك، معبرة عن حزنها لأنها أحزنت المسلمين.
 وقد قالت ريهانا في أغنيتها :" نَقْتُلُ الْآنَ فِي الْعَامِ الْوَاحِدِ مِنْ الْمُشْرِكِينَ ".
وهذا جزء من حدث لأبو موسى قال فيه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"إن بين يدي الساعة الهرج، قالوا: وما الهرج قال: القتل إنه ليس بقتلكم المشركين، ولكن قتل بعضكم بعضاً، حتى يقتل الرجل جاره، ويقتل أخاه، ويقتل عمه، ويقتل ابن عمه، قالوا: ومعنا عقولنا يومئذ؟ قال: إنه لتنزع عقول أهل ذلك الزمان ويخلف له هباء من الناس يحسب أكثرهم أنهم على شيء وليسوا على شيء".