الحياة برس - أعلن وزير الاقتصاد الوطني خالد العسيلي، اليوم الثلاثاء، البدء بإجراء مسح لبيئة الريادة والابتكار في فلسطين، بهدف دراسة واقع مناخ ريادة الأعمال للشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة، وطرق جديدة لتسريع التطور في الابتكار والتكنولوجيا.
ويأتي تنفيذ هذا المسح بالتعاون مع البنك الدولي، من خلال مشروع دعم ابتكارات القطاع الخاص (IPSD) التابع لوزارة الاقتصاد والذي تنفذه مؤسسة DAI.
وقال العسيلي إن الوزارة تعمل على توفير بيئة أعمال محفزة على الابداع والابتكار، من خلال تحسين البيئة التشريعية الناظمة للاقتصاد الوطني، والبنية التحتية له، الامر الذي يشجع الشباب على تأسيس مشاريعهم والاندماج الفاعل في البناء.
واضاف أن المسح يهدف الى تحديد مجالات القوة والإمكانات الكامنة في مختلف القطاعات الاقتصادية، بالإضافة إلى توفير قاعدة بيانات حول مؤسسات خدمات ريادة الأعمال المحلية والدولية، لضمان تبادل أفضل في الانشطة الاقتصادية والوصول الى مصادر التمويل.
وبموجب المسح سيتم اجراء دراسةً تحليليةً لبيئة ريادة الأعمال لقياس مرحلة تطور بيئة الأعمال الفلسطينية، وإنشاء معايير لإجراء المقارنة مع البيئة الاقتصادية في دول مشابهة بالإضافة لأفضل الدول حول العالم في مجال الشركات الناشئة، ودراسة المشاكل والفجوات بالإضافة إلى نقاط القوة التي يجب الاستفادة منها.
يذكر ان مشروع دعم ابتكارات القطاع الخاص، يهدف إلى تمكين الاقتصاد الفلسطيني عبر تنمية القطاع الخاص مع التركيز على الرياديين والشركات الناشئة في مراحلها المبكرة، والشركات الصغيرة والمتوسطة، اضافة الى تحسين الفرص الاقتصادية للأفراد والشركات في الضفة الغربية وقطاع غزة.
وجرى حفل الاطلاق بمشاركة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إسحق سدر، ووزير الريادة والإبداع أسامة السعداوي، وامين سر المجلس التنسيقي لمؤسسات القطاع الخاص عرفات عصفور، وبحضور نخبة من الرياديين الفلسطينين.