الحياة برس - تصدر في الساعات الأخيرة وسم زياد المسفر، مواقع التواصل الإجتماعي في السعودية، بعد إنتشار مقطع إباحي يزعم بأنه يعود إليه.
المقطع الذي نعتذر عن عرضه، تداولته حسابات على مواقع التواصل مدعية أنه يعود لعارض الأزياء السعودي المثير للجدل، وقد ظهر فيه عارياً تماماً في أوضاع خادشة للحياء.
العديد من النشطاء غردوا على هشتاغ " #مقطع_زياد "، مشيرين لعدم صحة الفيديو المتداول.
وكان زياد المسفر قد تعرض للتحرش والإعتداء من مجموعة من الشباب السعوديين في مكان عام، وكان عدد منهم يصور الحادثة بهواتفهم.
ويثير زياد المسفر الجدل بسبب تشبهه بالنساء، مما يثير سخط الكثيرين من السعوديين.
زياد المسفر رد على الإنتقادات الموجهة له بوصلة رقص.