الحياة برس - قام الليلة الماضية امين عام اللجان الشعبية الفلسطينية المهندس عزمي الشيوخي بزيارة الى رجل الامن النقيب فايز الجيوسي الذي يرقد على سرير الشفاء في المستشفى الاهلي بالخليل في اعقاب اصابته جراء الاعتداء عليه خلال قيام مجموعة من رجال الامن الفلسطيني بواجباتهم الامنية والرسمية في تطبيق سيادة القانون والقرارات الحكومية الخاصة في الحفاظ على السلامة العامة ظهر يوم امس الجمعة .
وقد تعرض الجيوسي لاصابات بليغة في الظهر من قبل بعض الخارجين عن القانون الذين يحاولون كسر التدابير والقرارات الحكومية الخاصة في البروتوكول الصحي لمواجهة فيروس كورونا وتعريضهم حياة المواطنين للخطر .

وقال الشيوخي خلال زيارته ان الاعتداء على رجال الامن الفلسطيني من قبل الخارجين عن القانون عمل مشين مخالف لاعرافنا الوطنية ولقيمنا ولاخلاقنا ولعاداتنا الفلسطينية والعربية الاصيلة وجريمة لا تخدم الا الاحتلال الاسرائيلي .
 
وان مثل هذه الاعتداءات على رجال الامن والمؤسسات الامنية والسيادية التي حصلت مؤخرا في بعض المناطق الفلسطينية ما هي الا اعتداءات صارخة على مقدراتنا وعلى شعبنا وعلى حقوقنا الوطنية وعلى قضيتنا الفلسطينية العادلة ومشروعنا الوطني التحرري .

واضح ان مثل هذه الاعتداءات الشاذه من قبل بعض الخارجين عن القانون ما هي الا جرائم حقيقية يقوم بها بعض الادوات والاذناب الخارجين عن القانون اللذين يخدمون اجندات خارجية معادية لشعبنا ولقضيتنا الفلسطينية وتهدف هذه الاعتداءات المبرمجة والمخطط لها الى المساس بصمود شعبنا وبامننا القومي والى زعزعت الامن والاستقرار الداخلي وإشاعة الفوضى والفلتان لتدمير مشروعنا الوطني وتحقيق الهزيمة لنا من داخل قلاعنا وتجمعاتنا الفلسطينية .

وقدم الشيوخي التهاني للمصاب الجيوسي ولضباط وافراد الاجهزة الامنية المتواجدين في المستشفى الاهلي بعيد راس السنة الميلادية وانطلاقة حركة فتح العملاقة في الذكرى 56لانطلاقتها وانطلاقة الثورة الفلسطينية .
وقبل الشيوخي راس وايدي المصاب الجيوسي قائلا ان الاعتداء عليك هو اعتداء علينا جميعا واعتداء على شعبنا وعلى قيادتنا واعتداء على حكومتنا وعلى حركة فتح وعلى منظمة التحرير الفلسطينية ممثلنا الشرعي والوحيد وان ايادي رجالنا في المؤسسة الامنية الذين يوصلون الليل بالنهار من اجل امن وسلامة شعبنا وممتلكاته يستحقون ان نقبلهم ونقبل اياديهم الطاهرة المناضلة حامية مشروعنا الوطني .
 
واشاد الشيوخي بالجهود الكبيرة التي يبذلها محافظ محافظة الخليل اللواء جبرين البكري وقائد منطقة محافظة الخليل العميد اركان حرب سعيد النجار وقائد جهاز المخابرات العامة في محافظة الخليل اللواء محمد داوود غنام ابو داوود وقائد جهاز الشرطة في المحافظة العميد عبد اللطيف القدومي وقائد جهاز الامن الوقائي اللواء محمد زكارنة ابو جهاد وقائد العمليات المشتركة العقيد عبد المنعم فرخ ابو سيف وقيادات وضباط وافراد المؤسسة الامنية من اجل الحفاظ على صحة وسلامة المواطنين والحفاظ على السلم الاهلي والامن الاجتماعي في محافظة الخليل كما في المحافظات الاخرى .