الحياة برس - من المتوقع أن تصل أولى شحنات لقاح كورونا للأراضي الفلسطينية المحتلة، خلال شهر مارس القادم.
وقال ياسر بوزية مدير عام الرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة الفلسطينية، أن اللقاح سيصل من شركة الأدوية البريطانية "أسترازينيكا".
وقد حملت السلطة الفلسطينية الإحتلال الإسرائيلي مسؤولية تأخر وصول اللقاحات للضفة الغربية، وتهربه من مسؤولياته، في حين تلقى أكثر من 1.5 مليون شخص في دولة الإحتلال اللقاح.
ومن المتوقع أن يصل المزيد من اللقاحات من شركة جونسون آند جونسون الأمريكية، بالإضافة لمفاوضات للحصول على  لقاح "سبوتنيك 5 "، الروسي.