الحياة برس - يسعى الرئيس الأمريكي جو بايدن لتوفير 1.5 مليون جرعة من لقاح كورونا يومياً، خلال أول 100 يوم له في البيت الأبيض.
وأبدى عن أمله بشأن تسريع وتيرة التطعيمات بعد توقيعه لأمر تنفيذي بهذا الخصوص.
ويسعى بايدن لعلاج الإقتصاد المتعثر، وسط إستمرار المحادثات مع الكونغرس لتوفير حزمة تحفيز بقيمة 1.9 تريليون دولار.
وشدد بايدن على ضرورة تقديم مساعدات عاجلة للمواطنين في ظل الوضع الذي وصفه بالمحفوف بالمخاطر.
خطة التحفيز تشمل برنامج التطعيم الشامل، والمساعدة في إعادة فتح المدارس، وتقديم مساعدات بقيمة 1400 دولار للملايين من الأشخاص، بالإضافة لمساعدات مالية للحكومات المحلية.
وأوضح بايدن قائلا: "أعتقد أننا سنتمكن من الوصول إلى 1.5 مليون جرعة يوميا، بدلا من مليون".
متوقعاً توفر اللقحات على نطاق واسع بحلول الربيع، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة ذاهبة لمناعة القطيع التي ستشكل ضرورة لإنهاء الوباء بحلول الصيف المقبل، محذراً من أن تشهد الفترة القادمة ما يزيد عن 600 ألف حالة وفاة.
وحتى يوم الأحد، وزعت الحكومة الفيدرالية 41.4 مليون جرعة لقاح، ومن بين 21.8 مليون جرعة تم توزيعها، أو حوالي 53 في المئة، تلقى حوالي 3.2 مليون شخص جرعتين كاملتين، وهو ما يوازي 1 في المئة من السكان، وفقا للإحصاءات الصادرة عن مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.
وأجرى فريق بايدن اتصالا عبر الفيديو الأحد، لوضع الخطوط العريضة لخطة التحفيز مع ما لا يقل عن 10 أعضاء في مجلس الشيوخ، كما أجرى الرئيس محادثات منفصلة مع المشرعين.