الحياة برس - عانت الإعلامية المصرية بسمة وهبة من الإصابة بشلل عضلي في الوجه بعد تعرضها لخطأ طبي خلال إجراء عملية في أحد مراكز التجميل، وحقن بوتكس وفيلر في الفك، مما أثر على الأحبال الصوتية.
بسمة وهبة التي كشفت في فيديو نشرته على حسابها في انستغرام، حقيقة ما أصابها، رفضت الكشف عن إسم مركز التجميل الذي تسبب بهذا الخطأ، معتبرة الأمر مجرد حادث عارض، مشددة على ضرورة إنتباه الأطباء خلال عملهم في المناطق الحساسة.
وقالت بسمة وهبة:"أنا من شهر كنت تعبانة جدا ومكنتش بأعرف افتح بُقى ولا بعرف أكل ولا أدخل شوكة ولا معلقة ولا حتة عيش، وبعدين كنت بالصدفة موجودة فى دبى ورحت لدكتورة شاطرة جدا وقالت لى ده ضغط عصبى وعندك شلل عضلى والعضلات فى فكك مشدودة وتحتاج علاجا طبيعيا وأدوية".
وأضافت بسمة وهبة "أخذت الأدوية وعملت العلاج الطبيعى وملقتش تحسن، فرحت لها تانى وقلت لها مفيش تحسن فعملت لى منظار مرة أخرى، وبعدين الست كانت مستغربة وأنا قلت لها أنا معنديش ضغوط "استرس"، وأنا عمله روشتة لنفسى مخصوصة وكل حاجة تضايقنى ببعد عنها، وكل حاجة حلوة بقرب منها، والدليل عمرى ما كنت بعمل فيديوهات على إنستجرام وسناب شات بضحك واهزر فيها".
وتابعت: "أنا مش عاملة حاجة في حياتي غير إنى أنا اضحك وبس، وإنتم عارفين أنا بحب التحدي وبحب ابقى مقاتلة، ولما رحت للدكتورة الست كانت هتتجنن من سبب تعبي وقعدت تراجع معايا لورا لحد ما افتكرت من أسئلتها إنى عملت بوتكس وفيلر من شهر وفى حقنة أخدتها فى الفك ودخلت على الأحبال الصوتية وهى اللى بوظت الدنيا كلها".
واستكملت: "هحط خط لا عايز اتكلم مين اللى عمل لى كده ولا المكان وهو مكان محترم وكويس جدا وممكن أكون حالة حصلت غلطة، عايزة أقول بس للناس تاخد بالها ويتقوا الله فينا ويكونوا حريصين وهما بيقربوا من المناطق دى، والدكتورة قالت لى مش عايزة صوتك يبقى عالى"، مختتمة: "حب الحياة هو اللي بيخلى الإنسان يتخلى عن مشاكله المرضية والصحية وحبيت احذر ولازم نحرص والناس تتقى الله فينا".