الحياة برس -  اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني أحمد مجدلاني، التقرير الصادر عن "هيومن رايتس ووتش"، الذي أكدت فيه أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي ترتكب جريمتين ضد الإنسانية متمثلتين في الفصل العنصري والاضطهاد، بأنه بمثابة توثيق دولي جديد يؤهل لمحاكمة الاحتلال على جرائمه.
وتابع مجدلاني في بيان له، اليوم الثلاثاء، أن التقرير الدولي يعطي وبشكل دقيق وصفا لممارسات وإجراءات الاحتلال العنصرية والفاشية وجرائم الحرب التي ترتكب من قبل قوات الاحتلال بشكل يومي ضد المواطنين العزل، ويجب على العالم أن ينظر له بكل جدية ومسؤولية ويتخذ الاجراءات القانونية اللازمة ضد دولة الاحتلال باعتبارها جرائم حرب.
وأضاف مجدلاني ان التقرير خطوة متقدمة يمكن البناء عليها لمحاكمة دولة الاحتلال بشكل فعلي، بما يعيد للقانون الدولي والهيئات الاممية مصداقيتها.