الحياة برس - كشفت وسائل إعلام إسرائيلية الثلاثاء، عن توجيه رئيس وزراء الإحتلال بنيامين نتنياهو، أوامره للجيش بإستهداف قادة حركة "حماس".
وبعد إنتهاء إجتماع نتنياهو مع وزير حربه بيني غانتس وقادة جيشه، توعد غزة بالمزيد من العدوان، وأعلن عن زيادة وتيرة الهجمات وقوتها، قائلاً:"نحن نخوض حرباً وسنزيد من قوة ضرباتنا، وسنفاجئ حماس وسنوجه لها ضربات لم تتوقعها".
يأتي ذلك وسط إستمرار إطلاق المقاومة الفلسطينية صواريخها تجاه مستوطنات ومدن الإحتلال القريبة من قطاع غزة، وقد أعلنت كلاً من سرايا القدس وكتائب القسام عن إطلاق عشرات الصواريخ تجاه عسقلان، مما أدى لمقتل إثنين من المستوطنين وإحتراق عشرات المركبات وتدمير عدد من المنازل والشقق السكنية وإندلاع النيران بها.
وأكدت سرايا القدس أنها ستواصل دك المدينة المحتلة.