الحياة برس -أعلنت مصادر طبية فلسطينية، اليوم الأربعاء، عن استشهاد أربعة مواطنين جراء قصف إسرائيلي استهدف منزلاً لعائلة صالحة في دير البلح وسط القطاع، في ظل تواصل العدوان الإسرائيلي على غزة لليوم العاشر على التوالي.
ويأتي نبأ استشهاد أربعة مواطنين في دير البلح بعد عدة استهدافات وغارات شنتها طائرات الاحتلال ومدفعيته على مناطق متفرقة من القطاع وأدت لارتقاء عدد من الشهداء والجرحى.
فقد أعلن ظهر اليوم أيضاً نبأ استشهاد المواطن زكريا حمد في قصف مدفعي استهدف منازل المواطنين شرق بيت حانون، شمال القطاع، كما استهدفت المدفعية منزلاً آخر في شارع البنات شرق بيت حانون يعود لعائلة العفيفي مما أدى لاشتعال النيران فيه.
واستهدف طيران الاستطلاع، أرضاً زراعية قرب مدخل مسجد الدعوة في النصيرات، وسط القطاع، فيما أطلقت زوارق الاحتلال عدة قذائف بالقرب من الشاطئ بمحيط مسجد بغداد غرب مخيم الشاطئ غربي مدينة غزة.
وشنت طائرات الاحتلال غارتين في خانيونس لأراضٍ زراعية الأولى في عبسان الكبيرة شرق مسجد ابن القيم، والثانية شرق الجامعة الإسلامية في معن شرق خانيونس.
كما استشهد، صباح اليوم 3 مواطنين في استهداف الاحتلال لمنزل سكني في منطقة الشيخ رضوان، بينهم الصحفي يوسف حسين.
وأعلنت وزارة الصحة في آخر تحديث لاحصائية العدوان عن ارتفعاع أعداد الشهداء إلى 220 شهيداً، وإصابة 1530 مواطناً بجراح مختلفة، ومن بين الشهداء، 63 طفلاً، و36 سيدة، و16 مسناً.