الحياة برس - وصل وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي الأحد، للعاصمة المصرية القاهرة، بعد دعوة من نظيره المصري سامح شكري لبحث ملف وقف إطلاق النار في قطاع غزة.
وتعتبر هذه الزيارة هي الأولى لوزير إسرائيلي منذ عام 2008.
وقد وجهت مصر الدعوة لحركة "حماس" والسلطة الفلسطينية، للمشاركة في محادثات القاهرة للتوصل لهدنة طويلة الأمد بين الطرفين، بالإضافة لبحث ملف تبادل الأسرى.
وقالت الخارجية الإسرائيلية أن الزيارة ستبحث تعزيز العلاقات الإقتصادية والتجارية بين الطرفين، وآلية التسوية في قطاع غزة وإعادة الإعمار.
وتتواصل الجهود المصرية للتوصل لإتفاق يعتقد أنه سيشهد بداية لحل سياسي شامل، ويتحرك وفد أمني مصري رفيع المستوى بين الضفة الغربية وقطاع غزة وتل أبيب بقيادة اللواء بالمخابرات المصرية أحمد عبد الخالق.
ومن المتوقع أن يصل الإثنين رئيس جهاز المخابرات المصرية اللواء عباس كامل.