الحياة برس - أصيب 10 مواطنين على الأقل برصاص جنود الإحتلال الإسرائيلي وصفت جراح أحدها بالخطيرة الجمعة، خلال مواجهات إنلعت بين جنود الإحتلال والمواطنين في بلدة بيتا جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة.
وأفادت مصادر طبية بإصابة مواطن بالرصاص الحي في الرقبة ووصفت جراحه بالخطيرة.
وخرج المواطنون في مسيرة حاشد نحو جبل صبيح في البلد، بدعوة من لجنة التنسيق الفصائلي في نابلس وهيئة مقاومة الجدار والإستيطان، ومؤسسات وفعاليات بيتا ويتما وقبلان ولجان المقاومة الشعبية رفضاً للإستيطان في الجبل.
وتتواصل المواجهات بين قوات الإحتلال والمواطنين في تلك المنطقة منذ عدة أسابيع رفضاً لإقامة بؤرة إستيطانية جديدة بالمكان، مما أدى حتى الآن لإستشهاد غنثني وهما عيسى برهم وزكريا حمايل، وإصابة العشرات بجراح مختلفة.