الحياة برس -  شارك العشرات من أبناء شعبنا، بعد صلاة ظهر اليوم الجمعة، بوقفة في قرية رافات شمال غرب مدينة القدس المحتلة، تنديدا بالعدوان الإسرائيلي على غزة ومحاولات تهجير أهالي حيي الشيخ جراح وبطن الهوى المقدسيين.
وقال المواطن ياسين ريان أحد المشاركين في الوقفة، لـ"وفا"، إن هذه الفعالية جاءت في ظل تصاعد انتهاكات الاحتلال اليومية في القدس وغزة، ودعما لصمود أهالي الشيخ جراح وحي بطن المهددين بالإخلاء القسري لصالح الاستيطان.
وأضاف، أن مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي بالتزامن مع الوقفة، في المنطقة الغربية من رافات المطلة على معسكر "عوفر" الاحتلالي، أطلقت خلالها قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه الشبان، دون أن يبلغ عن إصابات.
وشارك في الوقفة ممثلون عن القوى الوطنية والإسلامية في شمال غرب القدس ورام الله، ورفعوا اللافتات التي تدعو إلى تعزيز الوحدة الوطنية ومواجهة حملات التطهير العرقي التي يمارسها الاحتلال في القدس.