الحياة برس - أعلن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط، الذي كان أسيراً لدى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، عن موعد زفافه نهاية الشهر الجاري.
جاء ذلك حسب دعوة زفافه نشرت صورة عنها الصفحة الخاصة بالمشاهير في موقع "واللا" الإسرائيلي الإثنين، حسب ما طالعته الحياة برس.
وعاد شاليط للواجهة من جديد بعد تحقيق صحفي نشرته قناة الجزيرة القطرية، بثت خلاله مقاطع كشفت عنها "كتائب القسام" حديثاً عن بعض اللحظات التي قضاها شاليط في الأسر بغزة، وكشفت عن تفاصيل المفاوضات الغير مباشرة بوساطة مصرية وألمانية وغيرها مع الإحتلال الإسرائيلي لإتمام صفقة تبادل أسرى التي تمت في عام 2011.
شاليط البالغ من العمر الآن "23 عاماً"، سيقيم حفل زفافه في مكان مخصص للمناسبات في منطقة هاشارون قرب تل أبيب.