الحياة برس - قال يوسي لانجوتسكي الخبير الجيولوجي، والكولونيل السابق في جهاز الإستخبارات الإسرائيلي، أنه يفكر بتقديم شكوى ضد رئيس الموساد المنتهية ولايته يوسي كوهين، بعد مقابل أجراها مع صحيفة الخميس الماضي.
وأضاف خلال حديث لمعاريف الإسرائيلية، أنه يدرس إمكانية الشروع في إجراءات قانونية ضد كوهين، لذكره أشياء خطيرة للغاية خلال المقابلة، تضر بالأمن القومي الإسرائيلي.
مشيراً إلى أن تلك المخالفات الأمنية لو إرتكبها أياً من ضباط الجهاز كان سيتحول للتحقيق والإعتقال، رافضاً في الوقت ذاته الحديث عن أمثلة معينة جاءت في اللقاء لأسباب وصفها بالأمنية.
المتحدث باسم كوهين قال بأن المقابلة مرت بموافقات الرقابة والأمن الميداني واتبعت البروتوكول الأمني المتبع في هذا الشأن، ولم يتم الكشف عن أي أسرار فيها.