الحياة برس - كشف حسين بقار محامي فتاة التيك توك المصرية حنين حسام، أنه من الممكن حوصلها على براءه في القضايا المتهمة بها.
وقال بقار في حديثه للعربية، أن الحكم الصادر بحقها وهو السجن 10 سنوات بتهمة الإتجار بالبشر، من الممكن أن يتغير قريباً لعدة أسباب.
مشيراً، إلى أن هناك عدة إعتبارات قانونية جاءت في صالحها، لاسيما أن الحكم صدر غيابياً، وحنين قد تم تبرئتها من قضايا أخرى متعلقة بالقضية نفسها، وتتعلق بمخالفة قيم ومبادئ المجتمع المصري، والإتجار بالبشر.
مبيناً أن الإتجار بالبشر يشمل استغلالاً لضعف أو لفقر المجني عليهن أو إستغلالهن جنسياً مقابل المال وهو أمر غير متوفر بالقضية، بالإضافة إلى أن حنين حسام لم تستغل أحداً جنسياً، أو أجبرت أحداً على ممارسة البغاء، أو عرضت عليه مالاً مقابل فعل غير شريف.
وكانت محكمة جنايات القاهرة أصدرت حكماً بالسجن المشدد 10 سنوات بحق الفتاة وغرامة مالية قدرها 200 ألف جنيه بتهمة الاتجار بالبشر واستغلال أطفال من أعمار أقل من 18 عاماً، لتصوير مقاطع فيديو تخدش الحياء العام، ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.
كذلك، شمل الحكم الفتاة مودة الأدهم التي صدر ضدها حكم بالسجن 6 سنوات.
يذكر أن قضية حنين ومودة ظهرت للعلن في مارس 2020، بعد رصد مكتب النائب العام مطالبات من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالتحقيق معهما، بسبب مقاطع مصورة نشرت على حسابيهما.