الحياة برس - ندد امين عام اللجان الشعبية الفلسطينية لمواجهة الجدار والاستيطان القيادي في حركة فتح عزمي الشيوخي بهدم سلطات الاحتلال المنازل في حي البستان في سلوان بالقدس المحتلة .

ودعا الشيوخي جماهير شعبنا للالتفاف حول اصحاب المنازل والمحلات المهددة بالهدم في حي البستان وفي جميع احياء القدس والضفة الغربية .
وطالب المؤسسات الحقوقية والمجتمع الدولي بالتدخل الفوري لوقف جريمة هدم المنازل وترحيل المواطنين في حي البستان والاحياء الاخرى في بلدة سلوان بالقدس المحتلة وفي جميع محافظات الوطن المحتل .
واكد امين عام اللجان الشعبية الفلسطينية في بيان صحفي صدر صباح اليوم ان دولة الكيان الاحتلالي الاسرائيلي تتحمل كافة المسؤوليات لهذا التصعيد الخطير .

واشار ان حي البستان يتعرض لهجمة احتلالية استيطانية احلالية استعمارية شرسة ولسياسة عنصرية وغطرسة احتلالية نكراء ولسياسة ممنهجة للهدم والتهجير القصري والتطهير العرقي من اجل تهويد القدس وطمس الهوية والمعالم العربية الفلسطينية فيها .
وفي نفس الاطار اندلعت في حي البستان منذ ساعات الصباح اليوم الثلاثاء عقب محاصرت الاحتلال بلدة سلوان وحي البستان والاحياء المجارة واغلاق مداخل سلوان وهدم محلات تجارية تعود ملكيتها للمواطن نضال الرجبي بعد انتهاء المهلة لهدم 17 منزلا فيها واصيب خلالها عدد من المواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وبحالات اختناق واعتقل صاحب الملحمة المهدمة ونجله، ومواطن آخر.