الحياة برس -  هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، منزلا من طابقين سكنيين في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، يعود للشقيقين رماح وعلي عودة.
 وأفاد شهود عيان لوفا الرسمية، بأن قوات الاحتلال اقتحمت حي بئر أيوب من سلوان، ومنعت المواطنين من التواجد في محيط المنزل الذي يُؤوي اثني عشر فردا، وأجبرت العائلة على تفريغ محتوياته، قبل أن تباشر بهدمه.