الحياة برس - شارك مئات المواطنين في مسيرة حاشدة وغاضبة انطلقت من بيت عزاء الشهداء في مخيم جنين تجاه المدينة، مساء اليوم الخميس، تنديدا بجريمة إعدام وتصفية شهداء جنين الأربعة.
واستنكر المشاركون في المسيرة التهديدات المستمرة من قبل سلطات الاحتلال بالعودة إلى اقتحام مدينة ومخيم جنين، ورفع المشاركون اليافطات والشعارات المنددة بالاحتلال وسياسته العدوانية، داعين إلى ترسيخ الوحدة الوطنية على الأرض.
وما يزال يأم بيت العزاء في مخيم جنين، آلاف المواطنين من كافة أرجاء الوطن.
وقدمت مدينة جنين ومخيمها، في السادس عشر من آب 2021 الشهداء نور الدين عبد الإله محمد جرار (19 عاما)، ورائد زياد عبد اللطيف أبو سيف (21 عاماً) من مدينة جنين، وأمجد إياد عزمي حسينية (20 عاماً)، وصالح أحمد محمود عمار (19 عاماً) من مخيم جنين.