الحياة برس - عادت الإحتجاجات الليلية على حدود قطاع غزة مساء السبت، حسب ما أعلن عدد من الشبان المشاركين فيما بات يعرف بـ "الإرباك الليلي".
وقال أحد المتحدثين باسم المشاركين في مؤتمر صحفي، أن مجموعات من المشاركين بدأت أعمالها في مخيم العودة بمنطقة "ملكة" شرق غزة.
وأضاف:"أعطينا الفصائل والوسطاء الوقت الكافي لبذل الجهود والعمل على رفع هذا الحصار الظالم عن غزة لكن العدو يماطل؛ لذلك نفد صبرنا وقررنا عدم الالتزام بالهدوء إن لم يرفع الحصار عن قطاعنا".
وأكد المتحدث على إستمرار الحراك حتى رفع الحصار الكامل عن القطاع.
وأشعل الشبان الإطارات المطاطية في حين رد جنود الإحتلال باطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة تجاه الشبان، مما أدى لإصابة عدد منهم بحالات إختناق.