الحياة برس - أعلن جيش الإحتلال الإسرائيلي الأربعاء، عن سلسلة من التسهيلات وتخفيف للحصار عن قطاع غزة، بعد تقييم الوضع الأمني وإستمرار الهدوء في الجنوب.
وقالت مصادر إسرائيلية أنه تقرر زيادة مساحة الصيد في بحر غزة إلى 15 ميلاً بحرياً، والسماح بإدخال معدات وبضائع كانت قد منعت في الآونة الأخيرة عبر معبر كرم أبو سالم.
كما سيتم زيادة إمدادات المياه للقطاع بمقدار خمسة ملايين متر مكعب، ورفع عدد تصاريح التجار لـ 7 آلاف تصريح بدلاً من 5 آلاف.
وقال ما يسمى بمنسق العمليات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة، أن الإجراءات تم إقرارها من المستوى السياسي الإسرائيلي ومشروطة باستمرار الحفاظ على الإستقرار الأمني، وسيتم زيادتها في حال إستمر الإستقرار.
يأتي هذا بعد جولة من المواجهات إندلعت في أكثر من نقطة على السياج الفاصل مع قطاع غزة، والتي أدت لإستشهاد 3 فلسطينيين وإصابة العشرات بينهم أطفال بجراح خطيرة، ومقتل جندي إسرائيلي.