الحياة برس - فتحت النيابة العامة تحقيقاً بحادثة وفاة مواطن في الخمسينيات من العمر في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة الأحد.
وقال المتحدث باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات، أن غرفة عمليات الشرطة في المحافظة تلقت بلاغاً بوفاة مواطن داخل غرفة أسفل العمارة التي يسكنها، وعلى الفور توجهت قوة من المباحث العامة للمكان وفتحت تحقيقاً بالمكان، بالإضافة لإجراءات البحث والتحري.
وأوضح ارزيقات أنه بعد أن أتمت النيابة العامة إجراءات الكشف والمعاينة اللازمة للمكان أمرت بالتحفظ على الجثمان وإحالته لمعهد الطب العدلي لإجراء الصفة التشريحية للوقوف على أسباب الوفاة.