الحياة برس - حصل الفنان المصري رامز جلال على حكم بالبراءة من تهمة السرقة التي كانت منسوبة له طوال عدة سنوات حول فكرة برنامج المقالب الذي يقدمه عبر قناة أم بي سي سنوياً في رمضان.
الكاتبة هيام سليم كانت تختلف معه على فكرة برنامج "رامز تحت الأرض"، وقضت محكمة اقتصادية بإحالة الدعوى إلى المحكمة الإقتصادية الإستئنافية للإختصاص في حقوق الملكية الفكرية.
وأعلن أشرف عبد العزيز، محامي رامز جلال، بأنه حصل على حكم بالبراءة، وأوضح أنه لا يحق له التصريح بأكثر من ذلك، بطلب من جلال الذي يرفض الإفصاح على تفاصيل أخرى.
 وسبق أن نظرت المحكمة الجنائية الاقتصادية تلك الدعوى، وقدَّمت حينها النيابة مذكرةً بثبوت حق رامز جلال في الفكرة، ولكن المحكمة انتهت إلى التشكك في كفاية الأدلة الجنائية؛ ما دعا رامز إلى التمسك بمدنية النزاع حتى صدر الحكم القاضي بالبراءة.
وحسب التفاصيل فقد قدمت المدعية فكرة لرامز جلال لتنفيذها في برنامجه الرمضاني، وقامت بتسجيلها بالشهر العقاري وسجلات توثيق الأفكار بتاريخ 29 مايو 2016، قبل تصوير البرنامج بعام.
وأوضحت في الدعوى بأن فريق إعداد البرنامج لجلال ومدير أعماله ومدير البرنامج تواصلوا معها، وقام الفريق بالإعتداء على الفكرة وتنفيذها حرفياً.