الحياة برس -  هاجم مستوطنون، اليوم الجمعة، منازل المواطنين بالرصاص في برقة شمال نابلس، وأحرقوا "بركسا" لأحد المواطنين.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، إن عشرات المستوطنين هاجموا منازل المواطنين في المنطقة الغربية لبلدة برقة، عرف منها منزل المواطنين عبد السلام وفالح صلاح.

وأضاف أن المستوطنين أطلقوا الرصاص الكثيف تجاه الأهالي في برقة، وأحرقوا "بركسا" تعود ملكيته للمواطن نزار سيف.

وأوضح أن الأهالي تصدوا لهجوم المستوطنين الذي يتجمعون بالمئات في مستوطنة "حومش" المخلاة، وينتشرون على الطريق الواصل بين جنين ونابلس.

وحذر دغلس من تصاعد هجمات المستوطنين، خاصة على مفارق الطرقات والقرى المحاذية للمستوطنات.

وشهد الشارع الرئيس المحاذي لمستوطنة "حومش" المخلاة انتشارا كبيرا لجيش الاحتلال الإسرائيلي الذي وفر الحماية للمستوطنين، وأغلقه امام مركبات المواطنين، ومارسوا أعمال عربدة ورددوا الشعارات والهتافات العنصرية الداعية لقتل العرب .

المصدر: الحياة برس