الحياة برس - استقبل الرئيس محمود عباس، مساء الثلاثاء، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، مساعدة وزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى يائيل لمبرت.

وأطلع سيادته، لمبرت، على آخر مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، وخاصة الممارسات الإسرائيلية أحادية الجانب التي تقوّض حل الدولتين، مشددًا على ضرورة وقف هذه الممارسات الإسرائيلية، والانتقال لتطبيق الاتفاقيات الموقّعة بين الجانبين، من أجل البدء بعملية سياسية حقيقية وفق قرارات الشرعية الدولية.

وأكد الرئيس، أهمية مواصلة العمل على تعزيز العلاقات الثنائية مع الولايات المتحدة الأميركية، وتذليل العقبات التي تعترض طريق هذه العلاقات.

ومن المتوقع أن يستقبل الرئيس محمود عباس، مساء غد الأربعاء، مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان.


المصدر: الحياة برس -  وفا