الحياة برس - التقى وزير الشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ، بوزير الخارجية المصري سامح شكري، والأردني أيمن الصفدي، الإثنين، بحضور رئيس المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، في العاصمة المصرية القاهرة.
كما شارك في الإجتماع رئيس المخابرات العامة الفلسطينية اللواء ماجد فرج، ونظيره المصري اللواء عباس كامل، وتم مناقشة آخر التطورات على الساحة الفلسطينية.
واستعرض الشيخ التصعيد الإسرائيلي المستمر ضد الشعب الفلسطيني خاصة في القدس المحتلة، بالإضافة لإعتداءات المستوطنين على قرى وبلدات نابلس، خاصة برقة وبزاريا وسبسطية وبيتا وسيلة الظهر.
مؤكداً أن هذه الإعتداءات تأتي بقرار من الحكومة الإسرائيلية من أجل تقويض ركائز الأمن والإستقرار في المنطقة، واستهتار اسرائيلي بالمجتمع الدولي.
وبحث الإجتماع الثلاثي، آخر التطورات السياسية ومستجدات القضية الفلسطينية والتأكيد على المواقف الداعمة للشعب الفلسطيني وضرورة توفير الحماية الدولية لشعبنا، إضافة إلى تبادل وجهات النظر إزاء أبرز التطورات الإقليمية والدولية ومناقشة المواقف تجاه عدد من القضايا العربية وسبل تعزيز أطر التعاون العربي المشترك، وأتفق الوزراء على الإستمرار في التشاور بما يحقق مصالح الدول الثلاث وشعوبها.

المصدر: الحياة برس - وفا