الحياة برس - نظمت الجالية الفلسطينية - ألمانيا أمس الخميس الموافق 30-12-2021 ندوة تثقيفية حول جائحة كورونا وحاضر مشكورا الدكتور هشام حماد / رئيس جالية منطقة دورتمند وادار الندوة الزميل بالمكتب التنفيذي محمد حسن ابو امجد/ رئيس الجالية الفلسطينية في برلين وشارك عبر الزوم والفيس بوك حشد واسع من نشطاء الجالية والمهتمين بهذا الموضوع. تطرقت الندوة الى منشأ فايروس كورونا وكيفية تم التعامل معه من قبل الدول المختلفة وخاصة المانيا واجراءات الوقاية والحماية من الاصابة. 
ومن ثم تطرقت المداخلة والاسئلة الى مضاعفات الاصابة بفايروس كورونا على المدى المتوسط والبعيد وبعد الشفاء. 
الجزء الاكبر من النقاش تركز على التطعيم ضد فايروس كورونا وضرورة الالتزام بتوجيهات المختصين رغم وجود عوارض مؤقتة يجري التغلب عليها بسهولة. 
واخيرا تطرق الدكتور هشام الى العلاج الجديد والذي يبشر بالخير وخاصة بالأيام الاولى للإصابة. 
واختتمت الندوة بضرورة ان تتخلى الدول الغنية عن أنانيتها وتسمح للدول الاخرى بإنتاج التطعيم حتى يتم الوصول للمناعة حول العالم والا سيتجدد هذا الفايروس وتكون النتائج سلبية على كل البشرية. 
واخيرا شكر المكتب التنفيذي للجالية المحاضر الدكتور هشام وكل المشاركين عبر وسائل التواصل الاجتماعي متمنيا للجميع ولشعبنا الفلسطيني عاما جديدا افضل يحقق به شعبنا الفلسطيني الحرية والاستقلال.

المصدر: الحياة برس