الحياة برس - أحيت سفارة دولة فلسطين لدى مملكة البحرين، اليوم الجمعة، الذكرى الـ57 لانطلاقة الثورة الفلسطينية وحركة "فتح" بإيقاد الشعلة، وفعالية خطابية، بحضور رئيس جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني يونس الخطيب، وعدد من أبناء الجالية الفلسطينية، وشخصيات بحرينية وعربية.

وقال سفير دولة فلسطين لدى مملكة البحرين خالد عارف: "ونحن نحتفل في هذا اليوم بذكرى الانطلاقة الـ57 نجدد العهد والوعد والقسم الذي أقسمناه في بداية الانطلاقة للشهيد الرمز ياسر عرفات وللقيادة المركزية التي فجرت هذه الثورة، ونجدد العهد والوعد والقسم للرئيس القائد محمود عباس، ونؤكد له كما يؤكد له كل شعبنا أننا ما زلنا على العهد والقسم، وأن نستمر في نضالنا وكفاحنا ومقاومتنا حتى دحر الاحتلال الغاصب، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس بإذن الله".

وأضاف السفير عارف: "كونوا على ثقة أن حركة فتح التي قادت المشروع الوطني الفلسطيني منذ 57 عاما، لن تستسلم ولن تتراجع وستبقى مستمرة في نضالها حتى النصر".

من جانبه، قال الخطيب إن ذكرى تأسيس جمعية الهلال الأحمر (26 كانون أول من كل عام) جاءت مواكبة لانطلاقة الثورة الفلسطينية وحركة "فتح"، وواكبت المشروع الوطني الفلسطيني، فالهلال الأحمر هو البرلمان الإنساني لشعبنا كما كان يطلق عليه، والثورة تحتاج إلى عمل إنساني يواكبها.

وأضاف: "منذ أسابيع قليلة فقط افتتح الهلال الأحمر الفلسطيني مستشفى لشعبنا في مخيم البداوي في طرابلس شمال لبنان، وقبلها بأشهر قليلة افتتحنا مستشفى لأبناء شعبنا في قطاع غزة، وأين نجد حاجة لشعبنا نحاول أن نتواجد معه هناك"، مذكرا أن الهلال الأحمر الفلسطيني هو أول مؤسسة فلسطينية تنجز العضوية الكاملة دوليا وباعتراف دولي، وهو ما يعتبر أول إنجاز لدولة فلسطين نفتخر به جميعا.


المصدر: الحياة برس