الحياة برس - التقى وفد من اللجنة المركزية لحركة "فتح"، وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، في العاصمة السورية دمشق الأحد.
تأتي هذه الزيارة ضمن المساعي لتعزيز العلاقات بين قيادتي سوريا وفلسطين، في ظل الأوضاع الصعبة التي تعيشها المنطقة وخاصة القضية الفلسطينية.
وسلم وفد اللجنة رسالة من الرئيس محمود عباس، للرئيس السوري بشار الأسد، مؤكدة على عمق العلاقات التاريخية بين البلدين، ورغبة القيادة الفلسطينية بتعزيز العلاقات مع سوريا.
وتم خلال اللقاء بحث آليات تعزيز التعاون والعلاقات الثنائية، وسبل دعمها وتطويرها.
وفد حركة فتح ضم كلاً من جبريل الرجوب، وروحي فتوح، وسمير الرفاعي، وأحمد حلس.
يشار بأن سوريا تحتضن عدداً من مخيمات اللاجئين الفلسطينيين، وتعزيز العلاقات سيساهم في تطوير الخدمات التي تقدمها منظمة التحرير الفلسطينية للاجئين في المخيمات.
المخيمات الفلسطينية في سوريا يبلغ عددها 14 مخيماً وهي: مخيم خان الشيخ - مخيم حمص (مخيم العائدين) - مخيم النيرب - مخيم حماة - مخيم خان دنون  - مخيم درعا - مخيم درعا (الطوارئ) - مخيم جرمانا - مخيم السيدة زينب - مخيم سبينة - مخيم اليرموك - مخيم الرمل - مخيم عين التل (حندرات) - مخيم الرمدان.

المصدر: الحياة برس - وكالات