الحياة برس - اعتدت قوات الإحتلال الإسرائيلي على المسن عمر عبد المجيد أسعد "80 عاماً" من قرية جلجليا شمال رام الله، مما أدى لإستشهاده.
وأفادت مصادر محلية بأن الشهيد المسن كان عائداً لمنزله بحدود الساعة الواحدة فجراً من زيارة لأقاربه، ليفاجئ بالإعتداء على مركبته من جنود الإحتلال واخراجه منها وتقييده وتغميم عينيه، وتركه على أرض منزل قيد الإنشاء حتى إستشهاده.
واعتدى جنود الإحتلال أيضاً على 4 مواطنين آخرين بنفس الطريقة وعمال وباعة خضار كانوا متجهين لأعمالهم فجراً.


اتالمصدر: الحياة برس - وكالات