الحياة برس - جرى اتصال هاتفي، اليوم الجمعة، بين عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حسين الشيخ، ووزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني.

وأطلع الشيخ وزير الخارجية القطري على آخر التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، والتصعيد الإسرائيلي المتواصل، وآخره اقتحام المسجد الأقصى المبارك والاعتداء على المصلين، مشيرًا إلى الاتصالات التي تقوم بها القيادة الفلسطينية على مختلف المستويات لوقف العدوان الإسرائيلي المتواصل على شعبنا ومقدساته.

بدوره، أكد وزير الخارجية القطري موقف بلاده الثابت والداعم للحقوق الوطنية الفلسطينية المشروعة، ومساندته لموقف القيادة الفلسطينية، وإدانة بلاده للاقتحامات الإسرائيلية للمسجد الأقصى المبارك والاعتداء على المصلين.

واتفق الجانبان على استمرار التنسيق الثنائي والتحرك المشترك على المستوى العربي والإقليمي والدولي.

المصدر: الحياة برس -