الحياة برس - شاركت فعاليات ومؤسسات محافظة طوباس، مساء اليوم الجمعة، في إيقاد شعلة انطلاق فعاليات يوم الأسير، وذلك على قبر شهيد الحركة الأسيرة بشار عارف بني عودة في بلدة طمون.

وتمت الفعالية بدعوة من هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير ولجنة التنسيق الفصائلي في محافظة طوباس والأغوار الشمالية.

وقال مدير نادي الاسير في طوباس محمود صوافطة لـ"وفا"، إنه تم اختيار قبر الشهيد بني عودة لإطلاق الفعاليات للتذكير بتضحيات الحركة الأسيرة وما قدمه الأسرى لشعبهم الفلسطيني، وللتأكيد على أن الشعب الفلسطيني سيبقى وفيا لأسراه وقضيتهم.

وأوضح صوافطة أن ذكرى يوم الأسير هذا العام تحل في ظل إمعان الاحتلال في انتهاكاته بحق الأسرى وكافة أبناء الشعب الفلسطيني وفي سفك الدماء الفلسطينية.

وأشار إلى أن الاحتلال يستغل الظروف العالمية للاستفراد بالشعب الفلسطيني وارتكاب المزيد من الجرائم.

كما استنكر ما يقوم به المجتمع الدولي من التغاضي عن الانتهاكات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن دول العالم تكيل بمكيالين وتتعامل بازدواجية معايير في مختلف القضايا حول العالم وتتجاهل حقوق الشعب الفلسطيني.

المصدر: الحياة برس -