الحياة برس - اقتحمت مجموعات من المستوطنين فجر الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى المبارك لتأدية الطقوس الدينية ضمن إحتفالات ما يسمى "بعيد الفصح اليهودي".
وقد أغلقت قوات الإحتلال باحات الحرم الإبراهيمي أمام المصلين الساعة العاشرة مساء أمس، ولمدة يومين لتنفيذ الإحتفالات اليهودية.
وقد إستنكرت وزارة الأوقاف الفلسطينية هذا الإغلاق مشيرة إلى أنه تعدٍ سافر على حرمة الحرم واستفزاز للمسلمين الذين يتم منعهم من الوصول لأماكن العبادة.

المصدر: الحياة برس