الحياة برس - استأنف الأسير خليل عواودة "40 عاماً"، إضرابه المفتوح عن الطعام منذ السبت الماضي رفضاً لإعتقاله الإداري وتراجع سلطات الإحتلال عن قرار الافراج عنه.
وكان من المقرر أن يتم الإفراج عن الأسير عواودة نهاية الشهر الماضي، ولكن سلطات الإحتلال تراجعت عن القرار ومددت إعتقاله 4 أشهر إضافية، مما دفع الأسير للعودة للإضراب خلال مكوثه في مستشفى "أساف هروفيه".
الأسير خليل عواودة خاض سابقاً إضراباً إستمر 111 يوماً رفضاً لإعتقاله الإداري، حيث بدأه في الثالث من مارس/آذار الماضي.

المصدر: الحياة برس 
calendar_month05/07/2022 10:05 am