الحياة برس - لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم وأصيب 3 آخرون، في اعتداء مسلح نفذه فرنسي استهدف مركز للجالية الكردية في وسط العاصمة الفرنسية باريس الجمعة.
على إثر الاعتداء اندلعت مواجهات عنيفة بين الأكراد والشرطة الفرنسية بعد خروج مظاهرات حاشدة وغاضبة بعد ساعات من الهجوم، أصيب خلالها 5 من أفراد الأمن الفرنسي.
وأضرم المحتجون النيران في المنطقة العاشرة وسط باريس وقطعوا الطرقات بحاويات القمامة ورشقوا عناصر الأمن الفرنسي بالحجارة، في حين ردت الشرطة بإطلاق الغاز المسيل للدموع ووسائل تفريق المتظاهرين.
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قال في تغريدة على تويتر، أن أكراد فرنسا تعرضوا لهجوم مشين وشنيع في قلب باريس، "قلوبنا مع الضحايا الذين يصارعون من أجل الحياة وعائلاتهم وأحبائهم".
وكان الهجوم استهدف مواطنين في شارع دانغيين بالدائرة العاشرة وسط باريس وهي منطقة تجارية معروف أنها مركز للأكراد، وتم اعتقال المنفذ.
calendar_month24/12/2022 12:23 am