الحياة برس - تفاعلت قصة لاعب المصارعة المصري، أحمد فؤاد بغدودة، مع تطورات جديدة بعد أنباء تفيد بأنه هرب من بعثة منتخب بلاده في تونس.
وفي أول تعليق له، نفى بغدودة، عبر حسابه الشخصي على إنستغرام، الأنباء التي تحدثت عن هروبه، وأكد حبه الكبير لمصر. قال: "أنا ما هربتش.. وبحب بلدي".
وأضاف: "أنا مش هربان.. أنا بحب مصر واتولدت فيها وهموت فيها".
وعبّر بغدودة عن شكره للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الذي دعاه للحصول على منحة للتدريب والتأهيل في الأكاديمية الوطنية للتدريب. وقال: "بشكر حضرتك على هذه الدعوة، أنا أول ما عرفت إن حضرتك بعتلي الدعوة دي كنت مبسوط جداً".
تجدر الإشارة إلى أن قصة اختفاء أحمد فؤاد بغدودة انتشرت الأسبوع الماضي على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، بعد إعلان اختفائه من مقر إقامة البعثة في تونس، حيث كان يمثل المنتخب المصري للمصارعة في بطولة إفريقيا وحقق المركز الثاني.
 وبعدما حاولت البعثة الاتصال به وفشلت، تبيّن أن اللاعب قد أغلق هاتفه واختفى.
من جانبهم، أكد أعضاء البعثة أن أحمد فؤاد بغدودة قد هرب إلى فرنسا، وترددت أنباء عن غضبه من فرض ضرائب عليه. ولكن لاحقًا تبين عدم صحة هذه الشائعات.
calendar_month04/06/2023 12:35 pm