الحياة برس - ظهرت لقطات في فيديو مرافقة أحدث كاسحة جليد في أسطول الشمال "إيليا موروميتس" للغواصة النووية "يوري دولغوروكي" عبر الجليد القطبي الشمالي.
وكذلك مهدت كاسحة الجليد "روسلان" الطريق للغواصة بقيادة السفينة "إيليا موروميتس".
ونشر الفيديو موقع قناة "زفيزدا" الروسية. وشهد الصحفيون هذا الحدث المذهل عندما كانوا يصورون حلقة جديدة من برنامج "التحقق العسكري".
وقال رئيس الخدمة الصحفية لأسطول الشمال الكابتن فديم سيرغا، في وقت سابق، إن كاسحة الجليد الجديدة اختبرت لأول مرة في منطقة بحر كارا.
ورافقت الكاسحة الغواصة "يوري دولغوروكي". ومن الصعب جدا على الغواصات عبور متل هذه الطرق في القطب الشمالي. فقد بلغ سمك الجليد 40 سم. ونجحت كاسحة الجليد "إيليا مورمتيس" بإنجاز المهمة.
وكاسحة الجليد "إيليا موروميتس" من ضمن مشروع 21180. وبنيت في سان بطرسبورغ. وفي عام 2017 دخلت الخدمة في أسطول الشمال. وسوف ترافق السفن والسفن المدنية.
"يوري دولغوروكي" غواصة نووية استراتيجية من الجيل الرابع. الغواصة الرئيسية بمشروع 955 "بوريي". وأنزلت إلى الماء في فبراير/ شباط عام 2008. وطاقمها 107 شخص وهي مزودة بصواريخ "بولافا".


--------------