الحياة برس - أصيب شاب برصاصة معدنية مغلفة بالمطاط في الرأس، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية كفر قدوم، شرق محافظة قلقيلية، السلمية الأسبوعية، التي انطلقت اليوم الجمعة، تنديدا بسياسة الإدارة الأميركية تجاه مدينة القدس، ونصرة للمدينة المقدسة التي تتعرض للتهويد.
وقال منسق المقاومة الشعبية في القرية مراد شتيوي، إن شابا أصيب في رأسه خلال المواجهات، التي اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال للقرية بعد انطلاق المسيرة، حيث استخدم جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والغاز المسيل للدموع، وقنابل الصوت.