الحياة برس - كشفت صحيفة هآرتس الإسرائيلية عن رسالة شديدة اللهجة أرسلها جيش الإحتلال لحركة حماس عن طريق طرف ثالث لم تسمه يهددها فيها بضربة عسكرية قاسية في حال إستمرار إطلاق البالونات الحارقة.
وقالت الصحيفة أن مواصلة إطلاق الوسائل الحارقة سيؤدي لدحرجة الأمور لمواجهة عسكرية وصفتها " بالقاسية ".
وأضافت أن الجيش أبلغ حماس بأنه بات قريب من مرحلة نفاذ الصبر والتحمل.
ويرى ضباط أن إطلاق البالونات الحارقة لا يبرر الدخول في مواجهة واسعة قد تتدحرج لحد إعادة إحتلال القطاع، ولكن بقاء الوضع الحالي سيزيد الضغوط على قادة الجيش والحكومة مما سيدفعهم لإعلان التصعيد.
ويضع الجيش عدة سيناريوهات للتعامل مع القطاع، أشدها تطرفاً إعادة إحتلاله من جديد وهو الأمر الذي لا يريده الإحتلال، لما له من تبعات إقتصادية وأمنية وسياسية.
كما أن التوتر على الحدود الشمالية مع سوريا يدفع الجيش لتجنب أي مواجهة مع المقاومة الفلسطينية في غزة.
--------------