الحياة برس - بدأت فروع مكاتب البريد في قطاع غزة بصرف رواتب موظفي غزة الجمعة، بعد وصول الأموال القطرية الخميس مع السفير القطري محمد العمادي الذي إلتقى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية.
وقد حمل العمادي حسب ما كشف عنه مصادر الإحتلال الأموال وأدخلها للقطاع، التي بلغت 15 مليون دولار وهي الدفعة الثانية التي تقدمها قطر، حيث قدمت الشهر الماضي 15 مليون دولار وتم صرفها لرواتب الموظفين ومساعدات للعوائل الفقيرة.
وقد وعدت قطر بتحويل 150 مليون دولار على مدى ستة شهر مقبلة لتحسين الوضع الإنساني في غزة، وسط رفض رسمي فلسطيني لهذه الخطوة حيث تخشى القيادة الفلسطينية أن تكون هذه الأموال سبباً لتقويض جهود المصالحة الفلسطينية واستمرار الإنقسام.
فيما رأت حماس أن هذه الأموال والتسهيلات التي حصلت بوساطة قطرية ومصرية ليس لها  ( ثمن سياسي )، وأنها ستواصل العمل على إنجاز المصالحة الفلسطينية.
وقد اصطف الموظفون منذ ساعات الصباح الباكر بطوابير طويلة لإستلام رواتبهم رغم سوء الأحوال الجوية، وأعلنت وزارة مالية غزة صرف رواتب الموظفين بنسبة 50% بحد أدنى 1400 شيقل.

--------------