الحياة برس - اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الإحتلال الإسرائيلي، الليلة في بلدة سلواد شمال مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة.
وأفادت مصادر محلية، أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت البلدة وأغلقت مداخلها، بحجة بحثها عن منفذي عملية إطلاق نار وقعت قرب مستوطنة عوفرا المقامة على أراضي المواطنين شمال شرق رام الله.
واستخدم جنود الإحتلال الرصاص المطاط وقنابل الغاز والصوت ولم يبلغ عن وقوع إصابات.
ويذكر أن مسلح فلسطيني كان يستقل سيارة مسرعة أطلقت النار صوب سيارة مستوطنين مما أدى لإصابة 6 منهم وصفت جراح أحدهم بالخطيرة وهي لمستوطنة تبلغ من العمر 30 عاماً، كما وصفت جراح إثنين آخرين بالمتوسطة.