الحياة برس - رأت دراسة حديثة أن الغذاء الذي كانت تستخدمه قبايل الأزتيك ( هي شعوب أصلية عاشت في الأمريكيتين )، حتى القرن الـ 16، يمكن أن تحقق أملاً جديداً للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.
وأظهرت نتائج الدراسة حسب ما ترجمته الحياة برس، أن سلسلة الأحماض الأمينية المعروفة باسم البتيدات المعزولة الموجودة في غذاء الأزتيك، خفضت ضغط الدم لحيوانات تم اخضاعهن للتجربة.
وقال الباحث جامعة ساليرنو والمؤلف الأول للدراسة ألبينو كاريزو، أنه تم فحص الأمعاء البشرية بعد تناول مستخلصات المواد الخام لمخزون سبيرولينا، وتم عزل البتيدات التي سيمتصها الجسم لتحقيق الهدف المنشود.
وأضاف أن سبيرولينا هو نوع من البكتيريا الزرقاء، وكان يتناولها أفراد شعوب الأزتيك.
وقعد ساعدت المادة على توسعة الأوعية الدموية، مما يجعل القلب يعمل بشكل جيد.
ويذكر أن 75 مليون شخص في أمريكا يعانون من مرض ارتفاع ضغط الدم.