الحياة برس - اعتقلت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، 4 مواطنين فلسطينيين من مدينة رام الله، ونقلتهم إلى جهات غير معلومة.
وأفاد بيان لجيش الاحتلال، بأن قواته اعتقلت الليلة الماضية 4 فلسطينيين من الضفة الغربية قالت إنهم "مطلوبين" لها، بدعوى ممارستهم لأنشطة تتعلق بالمقاومة الشعبية.
وقالت مصادر فلسطينية إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال والوحدات الخاصة ووحدة اليمام المتخصصة بالاغتيالات، ترافقهم عشرات الآليات العسكرية، اقتحمت قريتي كفر نعمة وبلعين غربي رام الله (شمال القدس المحتلة) وفرضت حصارا مشددا عليهما.
وأضافت أن جنود الاحتلال أطلقوا قنابل "انيرجا" داخل منزل المواطن جابر عبده في بلدة كفر نعمة الذي اعتقلته القوات الخاصة.
كما ألقت قوات الاحتلال قنبلة من النوع ذاته داخل منزل المواطن أبو مهدي أبو رحمة في بلدة بلعين، ما أدى إلى احتراق وتخريب أجزاء من منزله، قبل اعتقال نجله مهدي أبو رحمة وقريبه طارق أبو رحمة.
وأصيب خلال الاقتحام المصور الصحفي الفلسطيني هيثم الخطيب برصاصة معدنية في ساقه، خلال تغطيته الأحداث والاعتداءات في بلعين.