الحياة برس - غادر وفد المخابرات العامة المصرية مساء الجمعة قطاع غزة عبر حاجز ايرز بيت حانون بعد عقده لقاء ثانٍ خلال ساعات مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية.
وكان الوفد الذي جاء برئاسة وكيل جهاز المخابرات أيمن بديع، ومسؤول الملف الفلسطيني بالجهاز أحمد عبد الخالق، قد وصل القطاع الخميس والتقى بقيادات من حركتي فتح وحماس كلاً على حدى.
وبحث الوفد ملف التهدئة مع الإحتلال الإسرائيلي، وملف معبر رفح الذي تازم جراء سحب السلطة الفلسطينية لموظفيها بعد توجيهها اتهامات لأجهزة الأمن التابعة لحماس بغزة بمضايقتهم وملاحقتهم بشكل مستمر.
وكان عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية كشف أن الوفد المصري أكد على أنه سيتم إستئناف العمل في معبر رفح بكلا الإتجاهين يوم الأحد المقبل.