الحياة برس - أطلع أمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي أبو العردات، الأمين العام لمركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب محمد صفا على أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال والهجمة الشرسة التي تشنها سلطات الاحتلال ضد الحركة الاسيرة.
وبحث اللقاء الذي جرى، اليوم الخميس، تطورات حملة التضامن مع قضية المعتقلين الفلسطينيين بتحرك عالمي في ظل الممارسات الإسرائيلية الأخيرة وآخرها استشهاد الأسير فارس بارود في سجنه بعد اعتقال دام 28 عاما، إضافة إلى مجمل عمليات التضييق على عائلات المعتقلين بهدف الانقضاض على المكتسبات التاريخية التي انتزعتها الحركة الاسيرة من خلال الانتفاضات والاضرابات.
وأكد اللقاء مواجهة التصعيد الاسرائيلي ضد الحركة الأسيرة بخطة تحرك فلسطينية عربية وعالمية، وعلى كافة المستويات والمحافل العالمية، بما فيها تقديم شكوى إلى المحكمة الجنائية الدولية، ودعوة مجلس الامن الدولي إلى جلسة طارئة لبحث الأوضاع الخطيرة في سجون الاحتلال.
وأطلع صفا مضيفه على مشاركة مركز الخيام في الدورة الـ40 لمجلس حقوق الانسان في مقر الامم المتحدة في جنيف، وتنظيمه عدة أنشطة تضامنية مع قضية المعتقلين في السجون الاسرائيلية.

--------------