الحياة برس - نفى مصدر في جيش الإحتلال الإسرائيلي معرفة الجهة المسؤولة عن إطلاق الصاروخين صوب تل أبيب مساء الخميس من قطاع غزة.
وكانت حركة الجهاد الإسلامي على لسان ناطقها داوود شهاب نفت علاقتها بالأمر بعد أن وجهت الإتهامات لها من مصادر إسرائيلية.
ولم يُعرف بعد المسؤول عن هذا الحدث الذي يعتقد أنه سيشعل الأوضاع وقد يتسبب بنشوب جولة مواجهة جديدة في القطاع.
وكان جيش الإحتلال نفى تصديه للصاروخين في سماء تل أبيب، وقال أنهما سقطا في منطقة مفتوحة جنوب تل أبيب.