الحياة برس -  أصيب شاب بعيار معدني مغلف بالمطاط، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، لمسيرة قرية كفر قدوم الاسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 15 عاما لصالح مستوطني "قدوميم"، والتي انطلقت اليوم الجمعة، نصرة للقدس.
وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي، بأن العشرات من جنود الاحتلال اقتحموا القرية بعد انطلاق المسيرة، ولاحقوا الشبان وسط إطلاق كثيف للرصاص الحي و"المطاطي" وقنابل الصوت مما أدى الى اصابة شاب بعيار "مطاطي" في الظهر عولج ميدانيا.
واشار شتيوي إلى أن المئات من ابناء القرية انطلقوا في مسيرتهم الاسبوعية بدعوة من حركة "فتح نصرة للمسجد الاقصى وتضامنا مع المرابطين فيه لحمايته من اقتحامات المستوطنين المتكررة.