الحياة برس -  أقام مكتب المرأة الحركي في اقليم حركة فتح- سورية، بالتعاون مع مجموعة يبوس لتمكين المرأة والتنمية الاجتماعية، اليوم السبت، احتفالا مركزيا احياء ليوم المرأة، ومعرضا للتراث الفلسطيني، في المركز الثقافي العربي بالعاصمة دمشق.
وحضر الحفل، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح دلال سلامة، وعضو المجلس الثوري لحركة فتح خولة الازرق، وأمين سر اتحاد المرأة الفلسطينية منى الخليلي، وعضو اقليم نابلس لحركة فتح هنادي غازي، وعضو المكتب الحركي المركزي للمرأة ميسر نوباني، وأمين سر الاقليم هدى بدوي، والسفير المناوب لدى سفارة دولة فلسطين عمار الكردي، ولجنة الاقليم، وقيادات فصائل العمل الوطني في سورية، والاحزاب السورية واتحادات المرأة.
وأكدت سلامة أن جيل الاشبال والزهرات هم من سيرفعون علم فلسطين ويسيروا على درب الفتح حتى تحقيق كافة آمال وتطلعات شعبنا بالحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.
وقالت إن كافة أبناء شعبنا يسيرون خلف الرئيس محمود عباس الذي يقف ضد كل المؤامرات التي تحاك ضد قضيتنا وأبناء شعبنا، رغم كل الظروف الصعبة والاجراءات الاسرائيلية.
وحيت امين سر مكتب المرأة الحركي الاقليمي بسمة بكر، كل النساء الفلسطينيات في هذا الشهر والذي كان فيه للمرأة الفلسطينية الدور الابرز في الكفاح والنضال ضد المحتل.
وكرمت أمين سر اقليم سورية هدى بدوي، دلال سلامة، كما كرمت سلامة مجموعة من النساء المناضلات في صفوف حركة فتح في اقليم سورية ، وكرم مكتب المرأة الحركي الاقليمي، هدى بدوي تقديرا لتاريخها النضالي الكبير في صفوف حركة فتح .